تفاصيل المقال

5e85bdc44e773_image

كيف تحمي نفسك من فيروس كورونا عند التسوق؟

 

 

يبدو التسوق من أجل شراء الغذاء وإعداد الطعام أمرا صعبا وخطيرا، في هذه الأوقات الوبائية، لأن فيروس كورونا (كوفيد-19) يمكن أن يظل نشطا على المواد الغذائية، هناك بعض الخطوات التي يمكنك اتباعها لتحمي نفسك وعائلتك من الإصابة بفيروس كورونا المستجد عند التسوق
ويقول عالم الأمراض المعدية فرانسوا بريكير إنه "لا داعي للخوف من الذهاب للتسوق، ولكن المهم هو احترام تدابير الحاجز، لأنك إذا بقيت على بعد متر من الآخرين فلا خطر عليك إلا إذا عطس جارك في وجهك".

في هذا المقال نقدم لك النصائح التالية لحمايتك من كورونا خلال التسوق:

* قلل عدد مرات الذهاب للتسوق، فكلما ذهبت للمتجر زاد الخطر. من الأفضل حصر التسوق بمرة أسبوعيا أو كل أسبوعين.

*اغسل يديك قبل الذهاب للمتجر بالماء والصابون ‫لمدة 20 ثانية وجففهما جيدا، حتى لا تصيب الآخرين في حال وجود العدوى بكورونا لديك دو أن تعرف.

* اذهب بمفردك للتسوق، لا تأخذ معك زوجتك أو الأطفال.

* ينصح بالذهاب للمتاجر في الوقت الذي تقل فيه ‫أعداد المشترين، مثل الصباح الباكر أو قبل الإغلاق ليلا.

* اترك مسافة 1.5 إلى مترين بينك وبين المتسوقين الآخرين، وينصح خبراء المعهد الاتحادي الألماني بالحفاظ على مسافة 1.5 متر عند ‫التحدث مع الآخرين.

* يجب تقليل فترة الوجود في المتجر بمعرفة وكتابة قائمة المشتريات، حتى ‫لا يضيع الوقت في المتجر ذهابا وإيابا دون داع، وهو ما يزيد من فرص ‫الاحتكاك والاتصال بالآخرين.

* تقليل لمس الأسطح إلى أقل قدر ممكن، ويفضل عدم ‫إطالة الوقت في المتجر بأمور مثل قراءة محتوى الطعام.

* إحضار حقيبة التسوق الخاصة بدلا من عربات التسوق والتي تنتقل من يد ‫لأخرى، ويمكن اصطحاب مناديل مضادة للبكتيريا ومواد مطهرة ضد العدوى.

*إذا لم يكن ممكنا إحضار حقيبة التسوق الخاصة أو كنت ستشتري الكثير من الأشياء فعند أخذ عربة التسوق امسح مقبضها بمنديل مطهر.

* لا تستعمل الهاتف خلال التسوق، إذ قد ينتقل الفيروس من يدك إلى الهاتف، وعندما تتلقى مكالمة ستضع الهاتف على فمك وسينتقل لك الفيروس.

-ولكن ما يقلق فعلا هو احتمال العدوى عن طريق شراء مواد غذائية، مثلا "إذا تقدمك شخص مصاب بالفيروس ولمس الفواكه أو الخضروات التي ستشتريها، فقد تصاب.. لم لا؟".

ليس واضحا ما إذا كان من الضروري تطهير الأشياء التي اشتريتها عند وصولك المنزل، ويرى البعض أن هذا تصرف مفرط في الحذر

من المنطقي أن نترك المنتجات  التي جلبناها ساعتين أو ثلاث ساعات قبل فك أغلفتها ، أما المواد التي تحتاج إلى الحفظ في الثلاجة كالحليب وغيره فيكفي أن ننظفها بمنشفة ورقية مبللة قبل وضعها في الثلاجة
أما بالنسبة للحوم، فقد أشارت الوكالة الوطنية للأغذية والبيئة وسلامة الصحة المهنية يوم 11 مارس/آذار الحالي، في إشعار إلى أن "انتقال الفيروس عن طريق الحيوانات أمر غير مرجح، وقد استبعد الخبراء انتقال الفيروس مباشرة من خلال الطعام المقتطع من حيوان مصاب".

*أما بالنسبة للخبز  فلا توجد مشكلة إذا كان الخباز يحترم الاحتياطات ويستخدم القفازات ويغيرها كثيرا أو ينظف يديه بانتظام ويضع الخبز في الورق، علما أن الفيروس لا يبقى سوى بضع ساعات على سطح جاف، كما يمكن لمن هو قلق بشأنه تدفئة الرغيف برفق لمدة أربع دقائق عند 64 درجة مئوية

*والفواكه والخضروات، "فيكفي غسلها بالماء فقط  لكن يجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة مع جميع الفواكه والخضروات قبل وضعها في الثلاجة، وغسلها بالماء وتجفيفها لمنعها من التعفن بسرعة كبيرة، ولا حاجة لغسلها بالصابون أو الخل الأبيض أو تقشيرها لأن الماء يؤدي المهمة بشكل جيد للغاية، "ولا داعي للتسمم بالمطهرات.".

* ليس واضحا أيهما أفضل الدفع نقدا أو بالبطاقة، المهم هو أن تستعمل الطريقة التي فيها تلمس أقل عدد من الناس أو الأسطح.

*بعد أن تنتهي من التسوق اغسل يديك جيدا بالماء والصابون لمدة 20 ثانية.

وأهم شيء للحماية من فيروس كورونا هو التباعد الاجتماعي وتجنب المخالطة هذه الفترة، وغسل اليدين جيدا، لا سيما قبل لمس الوجه أو الأكل.

 

المصدر : مواقع إلكترونية

الأكثر إرتباطا